منوعات

من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم

من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم

من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم، عرف الشعر من قديم الأذل منذ بداية الإسلام ومن قبل أيضا، وفي كل زمن يختلف طريقة الشعر والكلمات، وهناك الكثير من الشعراء حول العالم يقدمون الكثير من أنواع الشعر فالشاعر يتحدث عن ما يدور في مخيلته من قصص وحكايات قد حدثت معه أو مع البشر من حوله، بطريقة جميلة تساعد الناس علي فهم قصده بشكل غير مباشر، والي جانب ذلك فإن النبي محمد صلي الله عليه وسلم كان له شاعر، لهاذا فإننا في هذا المقال سنتعرف اليوم علي من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم.

شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم

شعر رسول الله صلى الله عليه وسلم هو الصحابي حسان بن ثابت رضي الله عنه، فالرسول صلى الله علسه وسلم لم يكن ينظم الشعر او يقوله، فقد ثبت عنه ذلك في القران الكريم والفي بعض الأحاديث التي تحدث فيها رسول الله عن هذا الأمر، نظرا لأهمية الشعر في تلك الفترة، وضرورة وجود من يدافع عن الدين الإسلامي بالشعر وبهذا الأسلوب من التفكير الذي كان يعتبر أمر أساسي بالنسبة للكثيرين في الجاهلية كان لا بد من وجود من ينظم الشعر الإسلامي الذي يدافع به عن الإسلام ، وكانت هذه مهمة الصحابي حسان بن ثابت

من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم
من هو شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم

شعراء الرسول صلى الله عليه وسلم

لم يكن حسان بن ثابت هو الشاعر الوحيد الذي دافع بشعره عن الدين الإسلامي وتحدث عن الإسلام والمسلمين في عهد رسول الله وحصل على لقب شاعر رسول الله ، بل هناك العديد من الشعراء المسلمين الذين نالوا هذا اللقب العظيم ووصفهم العلماء بالمجاهدين باللسان وأن شعرهم نوع من الجهاد والتصدي للكفر اهمهم :

إقرأ أيضا:مقدمة وخاتمة اذاعة مدرسية جميلة
  • الصحابي كعب بن مالك الذي كتب الكثير من القصائد عن وصف المعارك والغزوات التي خاضها برفقة رسول الله.
  • عبد الله بن رواحة الذي كتب شعرا هاجم فيه الكفار وعايرهم بكفرهم.

وفاة شاعر الرسول

انتشر الإسلام بشكل كبير في البلاد الإسلامية بعد أن بلغ الشاعر حسان بن ثابت الستين من عمره، فسارع في الدخول للإسلام وأخذ على عاتقه الدفاع عن الدين الإسلامي بكل ما يملك من قوه، وكنه من الشعراء العظماء في الجاهلية ويملك خبرة كبيرة في الشعر قرر استغلال هذا الأمر في الدفاع عن الدين الإسلامي والتصدي لأفكار ومعتقدات الكفار ومهاجمتهم، توفر حسان بن ثابت بعد 60 عام من إسلامه أي أنه عاش نصف عمره في الإسلام، وقد ورد في بعض المصادر أنه توفي في عهد معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه

الشعر في الإسلام

الشعر من الأمور التي عرف بها العرب قبل ظهور الإسلام، حيث كانت تنظم مبارزات شهرية ومنافسات ومسابقات ، أي انه كان من الأمور التي يصعب التخلي عنها بالنسبة للعرب، وما زال من التراث والعادات التي يشتهر بها العرب حتى الأن، بعد مجيء الدين الإسلامي لم يمنع الشعر أو يحرمه، ولكنه وضع له بعض الضوابط والقواعد التي تحكمه، والفارق بين شعر الجاهلية الذي كتب قبل مجيئ الإسلام وشعر العرب بعد إسلامهم واضح جدا ، فقد بدأ الشعراء باقتناء الكلمات والابتعاد عن الألفاظ المعيبة والجارحة والخادش للحياء وعرض مواضيع متعلقة بالتسامح والرحمة والحرب والقتال والكرامة والدين الإسلامي والحب العفيف وما الى ذلك.

إقرأ أيضا:العساكر وش يرجعون

 

عاصر الشعر كل الأزمنة ومازال يتوارث وجوده في الحياة ومع كل زمن ينتقل إليه البشر ينتقل معهم الشعر، وتغير أفكار الشعراء وطريقتهم في كتابة الشعر، فالبعض يكتب عن الوطن وغيرهم عن الدين وأخرين عن الرومنسية وأيضا هناك الكثير من أنواع الشعر.

السابق
تفسير حلم تقبيل فتاة لفتاة من فمها للعزباء والمتزوجة
التالي
رابط منصة مدرستي تسجيل الدخول مايكروسوفت 2022

اترك تعليقاً