صحة عامة

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية

ما هو الطب النووي

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، يعط الطب النووي، هو من طرق العلاج الحديثة، حيث يتطلب البحث في هذا الموضوع وقت وجهد كبير لما فيه من تفرعات في مجالات الطب وفي مجال التكنولوجيا، حيث نرى أن هذا المجال يعتمد بشكل كبير على تطور الكيماء وعلى تطور التكنولوجيا المعلوماتية وعلى تطور علم الطب، حيث سوف نتعرف في هذا المقال على العديد من المجالات المختلفة، وعلى العديد من المعاني التي تتضمن الطب النووي، ومعرفة أهم المميزات التي يتعلق في هذا النوع من العلاج وأهم المشكلات التي يمكن أن تقال المريض جراء استخدام هذا النظام.

ما هو الطب النووي

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، الطب النَوَوِي هو من أحد فروع الطب الذي يستخدم العناصر المشعة من أجل العمل على تشخيص المرضي، والعمل على تقديم العلاج الدوائي للكثير من الأمراض المستعصية، كما يتم تسميته باللغة الإنجليزية “Nuclear medicine”، على ان يعمل في هذا الفرع على مجموعة من الإجراءات منها مبدأ تتبع أو تعقب النظائر المشعة، بعد أن يتم حقنها بواسطة الوريد أو عن طريق تناولها بواسطة الفم، بعدها يتم تصوير الجسم من خلال استخدام الأشعة، حيث يعد فرع حديث ساهم في خلق العديد من الاستفسارات حول السجالات وما هي فوائده وما هي أضراره.

ما هو الطب النووي
ما هو الطب النووي

استخدام نظائر العناصر المشعة في جوانب الحياة المختلفة

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، هناك العديد من الفوائد التي يمكن العمل على الاستفادة من خلال استخدامات النظائر المشعة والنووية بوجهٍ عام، والتي يمكن أن نعمل على تلخيصها على النحو التالي:

إقرأ أيضا:اضرار جوزة الطيب
  • العمل على معرفة وتحديد عمر الأحافير والمستحاثات، ما يعرف بالتأريخ.
  • العمل على تسميد الأراضي والعمل على زيادة الإنتاجية الزراعية.
  • العمل على تعقيم العناصر، وتعقيم مختلف الأدوات والمعدات.
  • يتم تعقب العناصر الكيميائية، وتعقيم مساراتها الحية.
  • يقوم بتوليد طاقة بشكلٍ كبير وبشكل سريع.
  • يفيد في مجال البحث العلمي، وفي الدراسات العلمية، وفي مجالات أخرى مثل مجالات الطب والصناعة والزراعة.

استخدامات الطب النووي

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، بعد أن يتم التعرف على الطب النووي من المهم الحديث بشكلٍ دقيق على استخداماته خاصة في تشخيص الأمراض وفي تحديد المشاكل الصحية أو في تحديد علاجها، والتي يمكن أن يتم تلخيصها بالنحو التالي:

  • العمل على تشخيص وعلى علاج أمراض الغدة الدرقية، بواسطة استخدام اليود المشع.
  • يتم علاج مختلف أنواع السرطان، عن طريق الأشعة التي تقضي على الخلايا السرطانية والعمل على تثبط انتشارها.
  • يتم العمل على تشخيص أمراض الكبد المزمنة، وكذلك المساعدة في علاج سرطان وأورام الكبد.
  • يساعد العلاج بالطب النووي على علاج الخمول الذهني وعلى تنشيط الغدة الدرقية.
  • يعمل على تشخيص أمراض القلب وأمراض الشرايين، والعمل على فحص عضلة القلب.
  • يساعد في تصوير الهيكل العظمي، وفي تشخيص أمراض الجهاز العظمي.
  • تشخيص الالتهابات في الجسم، وفي أمراض الغدد.
  • يساعد في تشخيص والعمل على تحديد موقع أمراض الرئة والكلى.

الآثار الجانبية للطب النووي

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، هناك العديد من الأدوية وطرق العلاج المهمة التي تستخدم في علاج أمراض مستعصية إلا أن لها بعض الآثار الجانبية، وبعض المحاذير من استخدام الطب النووي، ومن أهمهما:

إقرأ أيضا:كيفية سد الشهية بالأعشاب
  • يعاني العديد من المرضى من الشعور بالصداع والغثيان بعد أن يتلقى العلاج النووي.
  • من الآثار الجانبية خاصة لمرضى السرطان، تساقط الشعر في فترة العلاج الإشعاعي أو الكيميائي.
  • تحسس الجلد أو البشرة بحيث قد يظهر عليها طفح وبقع حمراء.
  • التداخل الدوائي الذي يحصل مع العديد من الأدوية كدواء لوتاثيرا.

ما هو الطب النووي وما هي استخدامات واثاره الجانبية، يعد هذا النوع من العلاج من العلاجات التي تحتوي على العديد من المخاطر خاصة إذا كان الاستخدام بشكل غير صحيح، حيث يتم اللجوء إلى هذا النوع من العلاج عندما يتم تفاقم الحالة، ووصولها إلى مرحلة معقدة من المرض، بحيث لا يكون هناك خيار سوى العمل على بدء العلاج النووي الذي يكون لديه بعض الأعراض الجانبية كما ذكرنا لكنها على الأقل لا تسبب الوفاة، وقد يكون هناك علاجات بعدها من أجل تحسين الحالة المرضية.

إقرأ أيضا:تمارين اليوغا لحرق الدهون بالصور والخطوات
السابق
دخيل الريشتين اللي تضفك حل عن عيني سهم كلمات
التالي
دي قصة حب على شاطئ الهوى كلمات

اترك تعليقاً