منوعات

ما الفرق بين السلعة والمنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج، يشمل النشاط البشري الإنتاج والتوزيع وتبادل السلع والخدمات والاستهلاك ويركز الاقتصاد على الممارسات والأدوات والتعبيرات لانتاج الموارد وادارتها بالشكل المطلوب، ويقصد بمصطلح الاقتصاد التوسط ما بين الاسراف والتقدير، ويشمل علم الاقتصاد مجموعة من المصطلحات مثل مصطلح السلعة ومصطلح المنتج، كما ان الاقتصاد يشمل مفاهيم كثيرة، منها أن الاقتصاد هو المفهوم الذي تدرسه العلوم الاقتصادية،  فما هو علم الاقتصاد؟ و ما الفرق بين السلعة والمنتج؟ وما هو المقصود بالسلعة؟ وما المقصود بالمنتج؟ لمعرفة جميع هذه النقاط تابعوا معنا المقال.

الفرق بين السلعة والمنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج، يظهر الفرق بين المنتج والسلعة في طبيعة كلاً منهما، وكلاهما مفاهيم أساسية ضمن بحوث وخطط وإدارة التسويق، كما انهما يدخلان بشكل أساسي في طبيعة العملية الاقتصادية التجارية في مختلف اقتصادات العالم، وفيما يلي سنقدم لكم الفرق ما بين السلعة المنتج:

  • السلعة: هي القيمة التي لا يستطيع المستهلك الانتفاع بها بشكل مباشر، بل يحتاج الى تحويلها لأي شكل من اشكال المنتجات عن طريق بيعها او مبادلتها او أي طريقة أخرى لكي يستطيع المستهلك استهلاكها، ومن أمثال السلع المباني، والمكاتب والمعدات الرأسمالية فهي مصادر غير مباشرة للانتفاع، كما ان السلعة اقتصادياً لا يلزم ان تكون ضرورية او تكون مقبولة اخلاقياً او قانونياً.
  • المنتج: المنتج او المنتوج هو لفظ عام على كل ما يمكن الانتفاع به، ويشمل كل ما يصنع او ينتج بغرض البيع والتسويق والتصدير للأفراد او الجامعات او الدول كما يشمل ذلك المنتجات الزراعية والخدماتية والصناعية وغيرها من أنواع المنتجات.

ماهي أنواع المنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج، يتفرع المنتج الى مجموعة من المنتجات، وقسمها علماء الاقتصاد بشكل رئيسي الى قسمين ونوعين أساسيين، وهما:

إقرأ أيضا:اسماء الفائزين في انتخابات مجلس الشورى القطري 2022 كاملة
  • المنتجات الاستهلاكية: وهي منتجات يقوم المستهلك بشرائها لكي يستخدمها بشكل مباشر بغرض اشباع الحاجات والرغبات وعادةً ما يتم الحصول عليها من متاجر التجزئة، وتتصف بأن عدد كبير من المستهلكين يقومون بشرائها بكميات قليلة في كل مرة أو عند الاحتياج إليها، كما ان قرار شرائها يتأثر بالدافع الشخصي للمستهلك واسعارها تكون قليلة من أسعار السلع الإنتاجية ومن امثلتها (المنتج الميسر، المنتج التسويقي، المنتجات الخاصة).
  • المنتجات الوسيطة الصناعية: وهي منتجات تستعملها منشآت الاعمال والمنظمات لكي تنتج منتجات أخرى او لتقوم بتصنيع المنتج بعد ان يتم اجراء بعض العمليات الإنتاجية عليها وتتميز بارتفاع تكلفتها وانخفاض عدد مشتريها، كما يشترك عدد كبير من المئولين في اتخاذ قرار الشراء ومهمات التشغيل بعد دراسة وافية وكاملة وشاملة.

ما هي دورة حياة المنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج، يمر المنتج قبل ان يكون جاهزاً وكاملاً بمجموعة من المراحل المرتبة لكي يصل الى المستهلك بصورته النهائية، وهي على النحو الآتي:

  • المرحلة الأولى وهي مرحلة تنمية المنتج وهي مرحلة تنمية المنتجات من التحديات الرئيسية في مجال النشاط التسويقية.
  • المرحلة الثانية وهي مرحلة التقديم وتبدأ هذه المرحلة عندما يتم توزيع المنتج لأول مرة على المشترين في السوق ويأخذ تقديم المنتج بعض الوقت في السوق.
  • المرحلة الثالثة وهي مرحلة النمو وهي مرحلة تزايد المبيعات ومعدلات نمو سريعة ويكون ذلك نتيجة إعادة شراء المنتج الجديد من قبل المستهلكين الأوليين
  • المرحلة الرابعة وهي مرحلة النضح وهي المرحلة التي تستقر خلالها ارقام المبيعات عند مستوى معين شبه ثابت عدا الزيادة البسيطة مع بداية هذه المرحلة
  • المرحلة الخامسة وهي مرحلة الانحدار التدهور وهي مرحلة انحدار قيمة المنتج وضعفه

ما هي ابعاد المنتج

ما الفرق بين السلعة والمنتج، للمنتج ثلاثة ابعاد رئيسية أساسية تكمن ضمن مفهوم المنتج، وهذه الابعاد على النحو الآتي:

إقرأ أيضا:معلومات عن طائر البومة للاطفال الصغار
  • بعد جوهري: وهذا البعد يعبر عن المنفعة التي يعلمها المستهلك ويتوقعها من المنتج وهذا البعد هو السبب وراء شراء المنتج ورغبة المستهلك فيه
  • بعد ملموس: وهو البعد الذي يمثل الجوانب الملموسة من المنتج ويشمل ذلك الخصائص المادية مثل الشكل والمستوى والجودة والاسم التجاري
  • بعد إضافي: وهو البعد الذي يشمل مجموعة من الخدمات والمنافع المضافة للمنتج والتي يحصل عليها العميل بعد شراء المنتج.

ومن خلال ما جاء في طيّات هذا المقال نكون قد عرضنا لكم ما الفرق بين السلعة والمنتج، كما عرضنا ما هي ابعاد المنتج، وعرضنا ما هي دورة حياة المنتج، و ماهي أنواع المنتج، وغيرها من المعلومات المهمة حول الفرق بين المنتج والسلعة والمعلومات المتعلقة بها.

السابق
من هو محمد مختار زوج نادية الجندي
التالي
قصة قسوة شاجور كاملة

اترك تعليقاً