ترند اليوم

حقيقة وفاة رفعت الاسد في دمشق

حقيقة وفاة رفعت الاسد في دمشق

حقيقة وفاة رفعت الاسد في دمشق، تصدر خبر وفاة رفعت الأسد الساحة الإعلامية العربية في الساعات القليلة الماضية، فقد ضجت الساحة الإعلامية السورية بمجموعة من الاخبار المتعلقة بوفاة رفعت الأسد رجل الاعمال السوري المعروف، واحد كبار السياسيين في الدولة السورية، وتساءل مغردين على تويتر عن حقيقة وفاة رفعت الأسد بعد انتشار هذا الخبر بشكل واسع على شبكة الانترنت، فـ هل رفعت الأسد مات فعلاً؟ تابعوا معنا.

حقيقة وفاة رفعت الاسد

جميع الاخبار المتداولة حول وفاة رفعت الأسد في دمشق هي اخبار ليست صحيحة، فلم تصدر أي معلومة رسمية بخصوص وفاة رجل الاعمال رفعت الأسد، ولم يتحدث أي مصدر رسمي عن هذا الخبر لكي يؤكده، فهي مجرد اشاعات ليس لها أساس من الصحة.

الجدير بالذكر أن رفعت الأسد احد افراد عائلة الأسد الحاكمة في الدولة السورية، وهو احد اهم الشخصيات في حزب البعث السوري الذي استمر في السيطرة على البلاد السورية لسنوات طويلة.

من هو رفعت الأسد ويكيبيديا

رفعت الأسد واسمه الكامل رفعت علي سليمان الأسد هو سياسي سوري ولد في 22 أغسطس عام 1937م ويعمل في منصب نائب رئيس الجمهورية السورية لشؤون الأمن القومي وهو عضو قيادي قُطري في حزب البعث السوري والقائد العام لسرايا الدفاع فيه، وهو عم الرئيس السوري الحالي بشار الأسد واخ الرئيس السابق حافظ الأسد.

إقرأ أيضا:سعر المتر عظم 1442 – 2022 في المملكة العربية السعودية

شغل منصب مهم في حزب البعثة في سوريا وكان ضمن الضباط البعثيين الذين خرجوا من الكلية الحربية في سوريا، وشارك عام 1996 في انقلاب في الفترة ما بين 25 الى 28 شباط عام 1969م وشارك في الحركة التصحيحية في تلك الفترة، وعين قائداً عاماً للفرقة 569 في الجيش السوري عام 1967م وهو من الشخصيات العسكرية والسياسية المهمة في الوقت الحالي.

مناصب رفعت الأسد

شغل رفعت الأسد العديد من المناصب المهمة في الدولة السورية منذ سنوات طويلة، ومن ابرز المناصب التي شغلها خلال مشواره المهني:

  • رئيس المحكمة الدستورية.
  • رئيس مكتب التعليم العالي في سوريا.
  • عدة مناصب عسكرية مهمة.

بالإضافة الى حصوله على العديد من الشهادات العلمية والاوسمة مثل:

  • دكتوراه في الاقتصاد عام 1977.
  • دكتوراه في التاريخ من جامعة دمشق.
  • عدد من الاوسمة والشهادات الفخرية والجوائز المميزة من عدة مؤسسات.

يعتبر رفعت الأسد من الشخصيات المثيرة للجدل على الساحة السياسية والعسكرية في السنوات القليلة الماضية، فقد انتشرت العديد من الاخبار حول تورطه بالعديد من الجرائم خلال عمله في العديد من المناصب، ولا زالت العديد من الشبهات تدور حوله في العديد من القضايا.

إقرأ أيضا:سبب وفاة الامير نهار بن سعود
السابق
معلومات في علم النفس عن الفتاة
التالي
تجربتي برجيم الفواكة

اترك تعليقاً