منوعات

تجارب علمية للمدرسة سهلة وبسيطة

تجارب علمية للمدرسة سهلة وبسيطة

تجارب علمية للمدرسة سهلة وبسيطة، تعتبر التجارب واحدة من أهم الوسائل المتبعة للتحقق من كافة القواعد والحقائق العلمية في مختلف المجالات، ويرجع ذلك لعدة أسباب رئيسية أبرزها أن تلك التجارب تساهم بصورة مباشرة على مشاهدة النتائج بصورة واقعية، بالإضافة إلى كونها تساعد الأشخاص لمعرفة الخواص والصفات المتعلقة بطبيعة العناصر الداخلة في تلك التجارب، الأمر الذي يفسر سبب اهتمام معلمي المدارس والجامعات على إجراء التجارب للعلمية البسيطة أمام الطلاب بشكل مستمر.

تجارب علمية للمدرسة

تجربة بالون مقاوم للحريق

أدوات

  • WL.
  • مصدر الحرارة “شمعة”.
  • كأس من الماء.

طريقة التجربة

  • في البداية ، يقوم الطلاب بنفخ البالون الأول وإحضاره إلى مسافة مناسبة من الشمعة المشتعلة ، لكنهم سيلاحظون انفجاره بعد بضع ثوانٍ بسبب الهواء الساخن بداخله نتيجة التعرض للحرارة.
  • ثم يملأون البالون الثاني بالماء ويفعلون نفس الخطوة السابقة من خلال تقريبه من الشمعة المشتعلة ، لكن هذه المرة سيلاحظون أن البالون لم ينفجر ، ويرجع ذلك إلى التفسير العلمي بأن الماء يمتص الحرارة المنبعثة من الشمعة مما يمنع البالون من الاحتراق والانفجار.

تجربة المجال المغناطيسي المصغر

أدوات

  • كمية عنصر أكسيد الحديد (برادة الحديد).
  • قارورة زجاجية.
  • كمية الماء.
  • مغناطيس

طريقة التجربة

إقرأ أيضا:هل يجوز سب بتس ؟
  • يضع الطلاب كمية من برادة الحديد في الزجاجة ثم يسكبون عليها كمية مناسبة من الماء.
  • بمجرد أن يحرك الطلاب المغناطيس خارج إطار القارورة الزجاجية ، سيلاحظون أن برادة الحديد تنجذب إليه في جميع الاتجاهات وأنه يطفو في الماء بينما يتحرك المغناطيس في أي اتجاه يتحرك فيه ، وهو مغناطيسي صغير حقل.

تجربة توليد الكهرباء

أدوات

  • قطعة من قماش الحرير.
  • قطعة من الزجاج.
  • كمية نشارة الخشب.

خطوات التجربة

  • يقوم الطلاب أولاً بفرك قطعة من الزجاج في أحد أركان قطعة القماش الحريرية.
  • ثم يلفون زاوية القماش نفسه من كمية نشارة الخشب.
  • سيلاحظون بأنفسهم أن نشارة الخشب تنجذب إلى قطعة الزجاج وتلتصق بها.
  • ويمكن تفسير ذلك علميًا بما يعرف بـ “الكهرباء الساكنة” ، حيث أدى الاحتكاك بين قطعة الزجاج والقماش إلى توليد شحنات كهربائية دفعت نشارة الخشب إلى الانجذاب إليها.

تجربة البيضة العائمة

أدوات

  • عدد البيض.
  • كوب زجاجي شفاف.
  • كمية الماء الساخن.
  • كمية الماء الفاتر.
  • كمية ملح الطعام.
  • ملعقة

خطوات التجربة

إقرأ أيضا:لماذا لا يتم دفن الضبع بعد موته إلا في وجود الشرطة ومحضر قضائي
  • ضع البيضة الأولى في الدورق الزجاجي الأول مع كمية من الماء الفاتر مع الحرص على عدم كسر البيضة ، ستلاحظ أن البيضة تغرق إلى عمق الكوب.
  • نضع كمية من الماء الساخن في الكوب الثاني ، ثم نضيف إليها أو ملاعق من ملح الطعام ونذوبها جيداً ، ثم ننتظر حتى يبرد الماء.
  • بعد ذلك نضع البيضة الثانية في الماء الممزوج بالملح وستلاحظ أنها تطفو على سطح الكوب على عكس البيضة الأولى.
  • ويمكن أن يُعزى ذلك علميًا إلى أن كثافة الجزيئات التي تتكون منها البيضة أعلى من كثافة الماء النقي ، الأمر الذي جعل البيضة تغرق في الحالة الأولى ، بينما كانت كثافة الماء الممزوج بالملح أعلى من كثافة الماء الصافي. كثافة البيضة الثانية فلا تغرق بل تطفو على سطح الماء.

نظرا لما أشرنا له سابقا حول الأسباب المتعلقة بإجراء التجارب العلمية المختلفة، بالإضافة إلى بيان مجموعة من أهم التفاصيل والمعلومات المرتبطة بالآلية التي تتم من خلالها إجراء تلك التجارب بالشكل الصحيح، وهذا ما ساعد الكثيرين للقيام كما يجب.

إقرأ أيضا:جزيرة سمبيلان في ماليزيا
السابق
اصل العرب من اين
التالي
مسلسل عروس بيروت الجزء الثالث متى يعرض

اترك تعليقاً