منوعات

اعراض الحمى النزفية في العراق

اعراض الحمى النزفية في العراق

اعراض الحمى النزفية في العراق، تعد الحمى النزفية أحد أبرز الأمراض التي تسببها العديد من أنواع الفيروسات والتي تؤدي إلى أمراض تهدد الحياة دون علاج معروف، حيث تنتشر في العراق بشكل كبير وتلتحق سلسلة من الأعراض بالشخص المصاب، ومنها إرهاق وتعب ودوخة وآلام متنوعة في العضلات، فلذلك يجب على كل شخص أن يقي نفسه من هذا الخطر نظرا لعوامله السلبية المؤثرة على صحة الإنسان.

معلومات عن الحمى النزفية

تعد الحمى النزفية من من الأمراض المنتشرة التي يعاني منها الكثير من الأفراد في العالم وتحديدا في العراق، فهي من أخطر أنواع الفيروسات نظرا لأنه لا يوجد لها تطعيم ولقاحات ضد هذا المرض للحماية منه، ما عدا مرضين هما الحمى الصفراء وحمى الأرجنتين النزفية، علما بأنه مجموعة من الأمراض الفيروسية التي تختلف في شدتها وحدتها تسبب الضرر في الجهاز الدوراني والأوعية الدموية، مما يؤدي إلى نزيف في بعض الأحيان.

اعراض الحمى النزفية

هناك الكثير من الأعراض التي قد تلتحق بالشخص المصاب بالحمى النزفية التي تعد من أشهر الفيروسات التي تنتشر بين الناس والتي لا يوجد لها تطعيم ضدها، وينبغي على الفرد الذهاب إلى الطبيب على الفور عند حدوث هذه الأعراض والتي تتمثل فيما يلي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • إرهاق وتعب شديد.
  • آلام متنوعة في العضلات.
  • الشعور بالضعف العام.
  • أو حدوث صدمات وتشنجات واضطرابات في الجهاز العصبي.
  • هلوسة وهذيان وقد يؤدي إلى غيبوبة.
اعراض الحمى النزفية في العراق
اعراض الحمى النزفية في العراق

عوامل خطر الإصابة بالحمى النزفية

هناك العديد من العوامل المختلفة التي قد تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالحمى النزفية، التي تعرف بأنها مجموعة من الفيروسات التي تلتحق بجسم الإنسان وتسبب له الضرر الكبير، وفيما يلي أهم عوامل خطر الإصابة بالحمى النزفية:

إقرأ أيضا:ما معنى رد فائض الاكتتاب
  • التطوع للعمل مع مرضى الحمى النزفية في بيئات أو دول تنتشر فيها هذه الأمراض.
  • التعامل مع الحيوانات المصابة بهذا المرض أو ذبحها.
  • استخدام أدوات طبية ملوثة.
  • العمل في منطقة مليئة بالجرذان.

الوقاية من الحمى النزفية

ينبغي على كل فرد أخذ الحيطة والحذر من هذا المرض وعليه اتباع شتى الطرق والوسائل للوقاية من الحمى النزفية، نظرا لأنه لا يوجد له لقاحات معروفة ضده، وفيما يلي الأساليب والطرق التي يجب اتباعها من أجل الوقاية من هذا المرض:

  • القضاء على أي قوارض موجودة في البيت.
  • تنظيم وتعقيم البيئة المحيطة بشكل جيد.
  • القضاء على البعوض والبق في البيئة المحيطة.
  • يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة عند السفر لبيئات تنتشر فيها أمراض الحمة النزفية مثل اتخاذ ملابس طويلة وساترة للجسم بالإضافة إلى استخدام فرشات خاصة ومعقمة.
  • تجنب ملامسة أي قوارض أو حيوانات مصابة بهذا المرض.

هناك العديد من الأمراض المنتشرة الخطيرة التي قد تسبب الأذى والضرر للجسم الإنسان وأجهزته، ومنها الحمى النزفية التي هي عبارة عن مجموعة من الفيروسات التي تختلف في شدتها وحدتها، فمنها العادي ومنها الخطير فعلى الفرد أخ الحيطة والحذر للوقاية من هذا المرض.

إقرأ أيضا:أسباب الغاء عُمان احتفال عيدها الوطني ٥١
السابق
حقيقة زواج ابو هشيمه من مي عز الدين
التالي
هل الخصخصة تشمل العسكريين

اترك تعليقاً